أعلنت شركة البترول الوطنية السودانية “سودابت” مطلع الأسبوع الجاري عن رفعها لإنتاجها النفطي ل 3000 برميل يوميا من حقل الروات الجديد.

و أكد المدير العام لشركة البترول الوطنية السودانية “أيمن أبو الجوخ” في حديثه ل”رويترز” أن “السودان سيضيف 3000 برميل يوميا لإنتاجه النفطي من حقل جديد، ما يرفع إنتاج البلد إلى 64 ألف برميل يوميا”.

و أفاد أبو الجوخ خلال المقابلة يوم الثلاثاء الماضي إلى أن “حقل الروات في ولاية النيل الأبيض سيبدأ العمل في غضون أسبوعين، بسبع آبار و يأمل السودان إلى إضافة 20 ألف برميل يوميا في العام المقبل، إذا وافقت وزارة المالية على ميزانية التنقيب”.

كما أضاف المدير العام أن “السلطات تطمح لجذب استثمارات من شركات غربية، بعدما أكدت الولايات المتحدة أنها سترفع اسم الخرطوم من قائمة الدول الراعية للإرهاب، و هو ما كان يعرقل التمويل الدولي و الإعفاء من الديون”

و يحاول السودان زيادة إنتاج النفط لأجل خفض الاعتماد على واردات الوقود المكلفة، بعد خسارته ل 73 بالمئة من الإنتاج بعد انفصال جنوب السودان سنة 2011.

و رفع السودان الأسبوع الماضي أسعار الوقود المحلية إلى ضعفيها لمواجهة عجز الميزانية في ظل الأزمة الاقتصادية.

و حري بالذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن في ال19 من أكتوبر الماضي رفع السودان من لائحة “الدول الراعية للإرهاب” بعد دفعه 335 مليون دولار كتعويضات لأسر ضحايا الإرهاب الأمريكيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *