أعلن الأسير الفلسطيني “ماهر الأخرس” يوم أمس الجمعة توقفه عن إضرابه المفتوح عن الطعام بعد 103 أيام، بعد موافقة السلطات الإسرائيلية على إطلاق سراحهو تلقيه العلاج المناسب.

و قال نادي الأسير الفلسطيني أن الأخرس علق إضرابه عن الطعام بعد اتفاق مع السلطات يقضي بإطلاق سراحه يوم 26 من نونبر الجاري، بحيث يقضي المدة المتبقية لحين الإفراج عنه في المستشفى لتلقي العلاج.

و شكر ماهر الأخرس كل المتضامنين معه في قضيته، مضيفا أنه خاض الإضراب “نيابة عن الشعب و الأسرى”.

و تابع في تصريحاته لوسائل إعلام محلية “خطوة إنهاء الإضراب عن الطعام جاءت استجابة لطلبات أبناء شعبي بعد تحقيق النصر الكبير إذ أن الموت أسهل من سجون الاحتلال”.

و يذكر أن الأسير ماهر الأخرس اعتقل في ال27 من يوليوز الماضي و نقل الى معتقل “حوارة” حيث شرع في إضرابه المفتوح عن الطعام، قبل نقله للاعتقال الإداري لمدة 4 شهور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *