حصل المرشح الديمقراطي “جو بايدن” على 74 مليون صوت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي تجري منذ مطلع نونبر الجاري.

و اعتبر بايدن أن الرقم الذي حصل عليه يعد الأكبر في تاريخ الانتخابات الأمريكية، و أنه في طريقه للحصول على أكثر من 300 صوت في الكلية الانتخابية، و هو ما يفوق العدد المطلوب لفوزه بالرئاسة.

و وعد المرشح الديمقراطي في خطاب ألقاه في ولاية ديلاوير بعدم إدخال الولايات المتحدة الأمريكية في حروب لا متناهية، آملا في إلقاء خطاب آخر.

كما أفاد بوضع خطط مع نائبته “كمالا هاريس”، لمعالجة تبعات أزمة فيروس كورونا و التباطؤ الاقتصادي، و سيسعى للعمل من أجل جميع الأمريكيين.

و من جهة أخرى توقع المنافس الجمهوري لبايدن استعادته لتقدمه في بعض الولايات، و سيمضي في الإجراءات القانونية في بعض الولايات التي حسمت لصالح بايدن.

و وجه للنائب العام الأمريكي السابق “ماثيو وايتكير” رسالة في تغريدة له على تويتر قال فيها “نحن بحاجة إلى توضيح لكيفية ارتفاع هذه الأرقام خلال اليومين أو ثلاثة الماضية”.

و يذكر أن عمليات فرز الأصوات ما زالت متواصلة في عدد من الولايات الأمريكية مع اتساع الفارق بين ترامب و بايدن لصالح الأخير في انتظار حسم اسم الرئيس الجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *